الإشتقاق وتعليمها في المفردات

  • Muhammad Zakki Masykur
Keywords: كلمات المفتاح: الإشتقاق ، تعليم ، مفردات

Abstract

الملخص         

الاشتقاق عملية خلق وإبداع في اللغة، وهو رافد هام لها يرفدها بكل ما تحتاج إليه من المفردات والصيغ، إنه عامل من عوامل نمو اللغات وتطورها، ووسيلة رائعة من وسائل إثرائها بالمفردات لتتمكن من التعبير عن مستجدات الحياة من الأفكار والعلوم والفنون. المفردات يسمى بالكلمات، وهي أصغر وحدة لغوية حرة. مثلها كلمة (استعلم) و(يوم) و(إلى). وقد تكون المفردات مجردة وتكون مزيدة. فإن كانت مزيدة فلها جذر وبها زائدة واحدة أو أكثر. فكلمة (استعلم) جذرها (علم)، وأما زائدة فيها فهي الهمزة والسين والتاء. والزائدة قد تكون في أول الكلمة فتسمى سابقة، مثل (است) في (استقدم). وقد تكون الزائدة في وسط الكلمة، فتدعى داخلة، مثل الألف في (قادم). وقد تكون الزائدة في آخر الكلمة، مثل (ون) في قادمون، فتدعى حينءذ لاحقة. عادة تعليم المفردات للطلبة الأجنبية يقاس على قدرة الطلبة في ترجمة الكلمة وتحديد معنى المفردات ونطقها السليم، واستخدام الكلمة المناسبة في سياق الجملة السليمة. ويعتبر بعض اللغويين أن حفظ الطلبة للمفردات العربية عملا غير علمي، إذ أريد تقويم قدرة الطلبة لمعرفة قدرتهم اللغوية على المدرس أن يعد البرنامج يمكن عليهم الاتصال بالعربية وبالتراكيب التي يسيطر عليهم ويستطيع استخدامها بكفاءة

Published
2020-01-28
Section
Articles